قطر تمنح المقيمين من أبناء هذه الجنسية الإقامة الدائمة وتأشيرة عمل مجانية

كثير منا يسعى للعمل في دولة قطر، حيث الرواتب العالية، والإقامة الآمنة، وفرص العمل المختلفة وبكافة المجالات، لذلك قامت دولة قطر في وقت سابق بإجراء تسهيلات على موضوع الإقامات الخاصة بالوافدين، حيث أعلنت مصادر قطرية رسمية قبل فترة قليلة أنها سمحت للوافدين الحصول على إقامة دائمة ومعاملتهم معاملة المواطنين.

وهذا اليوم قررت الحكومة القطرية إعفاء مواطني دولة المغرب من تأشيرة الدخول إلى قطر، وفق ما افاد به عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني وزير الداخلية القطري.

وجاء هذا خلال كلمة القاها آل ثاني في احتفالية افتتاح ميناء ‘حمد’ يوم أمس الثلاثاء، والذي أعلن فيها عن إلغاء شرط تأشيرة الدخول لقطر لأهالي المغرب لتكون الدولة العربية الثانية المعفية من ذلك بعد اللبنانيين.

وشارك في احتفالات افتتاح الميناء، رئيس مجلس النواب المغربي، الحبيب المالكي، ومولاي حفيظ العلمي، وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي.

الكويت: بدء إنهاء إقامات الوافدين من أبناء هذه الجنسية وترحيلهم فورا

ترحيل المقيمين حاملي تلك الجنسية، أعلنت الجهات الحكومية في الكويت إستمرارا لسياسة التعسف المتخذة ضد الوافدين المقيمين في الكويت أنه سوف يتم حصر أعداد المقيمين من بعض الجنسيات إستعدادا لترحيلهم، حيث أنه سوف يتم إيقاف تجديد الإقامات الخاصة بهم بعد إنتهائها، وخاصة أبناء الجالية الكورية الشمالية المقيمين بداخل الكويت.

حصر أعداد المقيمين من الجنسية الكورية لترحيلهم :

وأعلنت الجهات المسؤولة أنه يقيم في الكويت من أبناء الجالية الكورية الشمالية حوالي 3 آلاف مقيم، وقامت وزارة الداخلية الكويتية بإصدار تعليمات مشددة لمديري إدارات شؤون الإقامة في المحافظات الكويتية الستة بمنع تجديد الإقامة للمقيمين.

من كوريا الشمالية ممن تنشتهي إقاماتهم، كما أشادت بمن تنتهي إقاماتهم من حاملي تلك الجنسية الإسراع بمغادرة البلاد فورا كي لا يتم فرض عقوبات عليهم.

إتباع سياسة التكويت لتوفير وظائف للكويتيين :

وأوضحت المصادر الكويتية إلى أن الكويت إضطرت في تلك الفترة إلى الإسراع في إجراءات التكويت وترحيل الكثير من المقيمين بعد أن كثر عدد الخريجيين الكويتيين العاطلين عن العمل من حاملي المؤهلات العليا، لعدم توفر فرص عمل لهم، ولإمكانية شغل المواطنين للوظائف التي يعمل بها الوافدين وإدارتها على أكمل وجه، وخاصة الوظائف الإدارية التي يحتلها المقيمين بصورة كبيرة.

الإمارات تصدر قرار بترحيل أبناء هذه الجنسية من أراضيها

أعلنت عدد من المصادر الخاصة بالعمالة اليمينة في الإمارات، إن الإمارات قامت بإتخاذ قرار جديد غير معلن لعدد من الإعتبارات السياسية، يقضي بترحيل العمالة الوافدة اليمنية بصورة مفاجأة وبدون أي توضيح.

حيث أكدت المصادر أن الإمارات بدأت بصورة مفاجأة فعليا بترحيل أعداد كبيرة من العمالة اليمنية، بعضهم موظفين منذ عشرات السنوات في الإمارات.

كما أوضحت التفاصيل أنه عادوا إلى عدن ومناطقهم بعد الترحيل، وخاصة موظفي قطاع النفط الذي تم فيه ترحيل جميع اليمنيين بلا إستثناء، ولم يتبقي أي يمني، وتم فصل اليمنين في الشرطة والجيش الإماراتي وترحيلهم.

وأكدت المصادر أيضا أن الإمارات منعت منح الفيزا لأي يمني، وجاء هذا بالتزامن مع تأزم العلاقة الإماراتية مع الخائن هادي وحكومته، حيث ترى الإمارات أن تقاربه مع حزب الإصلاح يمثل خطرا على التواجد في المنشآت الحيوية في الجنوب اليمني. المصدر: الحدث.