خبر سار للوافدين .. إنخفاض أسعار الإيجارات في الكويت

قال نائب رئيس مجلس الادارة والرئيس التنفيذي في شركة المشتركة العالمية العقارية مهندس طارق الصقعبي ان سوق الايجارات المحلية يشهد حاليا موجة ملحوظة من الانخفاضات خصوصا فيما يتعلق بالسكن الاستثماري والسكني التي يمارس عليهما ضغوط من قبل البنك المركزي , حيث ان عمليات تراجع التمويل ستنعكس سلبيا على الاسعار وستترك تداعيات ستؤثر على السوق العقاري في المستقبل وقد تسبب اشكاليات.

واشار الى ان ارتفاع منسوب بيع وشراء العقارات السكنية لم يشهد اي تحركات تذكر بل ان ثمة ظاهرة يشهدها السوق حاليا تتمثل في ارتفاع اسعار العقارات الاستثمارية الى معدلات كبيرة الى حد ما خصوصا في المناطق البعيدة.

القطاع العقاري المحلي يعد من الأسواق الخليجية الأكثر نشاطاً وذلك نظراً للاستقرار السياسي والاقتصادي الذي يعتبران العاملين الاساسيين يتحكمان في قرار شراء المستثمر الكويتي الباحث عن جني ارباح.

واضاف الصقعبي: ان المستثمر يقوم بعمليات بحث ودراسة متأنية قبل شراء العقار المستهدف حيث انه يقف على المعطيات الخاصة بتاريخة وموقعه والمناطق المحيطة وغيرها من العوامل التي تتحكم في تقييمه، مشيرا الى ان المستثمر بات على دراية كاملة ولديه وعي عميق بطبيعة عقاره والاسواق المستهدفة سواء الناشئة أو أي سوق آخر، لافتا الى أن المستثمرين قاموا خلال السنوات المنصرمة بشراء عدة عقارات في دول أوروبية وعربية مجاورة وحققت لهم عوائد متميزة بفضل الاختيار المميز للوقت المناسب.

وحول تداعيات ارتفاع تعريفة الكهرباء وما سينتج عنها من مشكلات بين المالك والمستأجر افاد ان البعض سيحاول اتباع منهج المراوغة والتهرب من دفع قيمة فاتورة التعريفة الجديدة حيث سيقتضي الامر الانتظار الى حين انتهاء فترة التعاقد الايجارية استعدادا اما لزيادة قيم الايجار على المستأجر او ارغامة على دفع فرق الايجارات لاسيما في ظل زيادة حجم الشقق المتاحة.